الأم والطفل

هل حليب الأم يفسد إذا لم يرضع؟! إليكي الإجابه

 هل حليب الأم يفسد إذا لم يرضع يتردد هذا السؤال كثيرا في أذهان الأمهات خاصة و اذا كانت الام حديثة عهد بالولادة ،

و هناك الكثير من الأشخاص الذين يهمهم معرفة هذا الأمر ، وذلك نظرا لضرورة معرفة هذه المعلومة، وما هي الآثار الجانبية الناتجة عن عدم إرضاع الأم لجنينها،

لذلك وجدنا أنه من واجبنا أن نجيب على كافة اسألتكم التي تثير القلق في نفوسكم.

إجابة سؤال هل حليب الأم يفسد إذا لم يرضع؟

السؤال المعتاد، والشائع بشكل غير محدود، والذي يتم طرحه من قبل الامهات هو هل حليب الأم يفسد إذا لم يرضع؟،

وذلك نظرا لتوقفها فترة ما عن إرضاع طفلها، سوف نجيب على هذا التساؤل من خلال النقاط التالية:-

  • ●       إن الطبيعة الخلابة تتجلى في كون لبن الأم ليس لبنراكداً كما هو متعارف عليه بين الناس من معلومات خاطئة، ولكنه لبن مستمر ومتجدد في الثدي.

  • ●       أن لبن الام يتداخل فيه العديد من المكوناتالحية التي تجعله ذو طبيعة متجددة  عند احتياج الطفل فهو قادر علي إفراز اللبن في الثديين حتي الطفام.

  • ●       أن البكتيريا السلبية والإيجابية تتفاعل داخل ثديالأم، و ينتج عنها التخلص من البكتريا التي تسبب ضررا بالأم وجنينها.

  • ●       إذاً يتضح لنا أنه لا يوجد ما يسمى بفساد الحليب داخل ثدي الأم بسبب امتناع الجنين عن الرضاعه بشكل مستمر، ودائم، وذلك لأنه من الممكنأن تحدث اسباب خارج إرادة الأم والجنين تجعلها توقف عملية الرضاعه الطبيعية رغماعنها، وهذا لا يلحق بها ضرر  ، ولا بجنينها وفي بعض الاحيان تشعر الام بالم في الصدر فيجب عليها سؤال الطبيب هل تستعمل شفاط اللبن ام لا.

فالكثير من الامهات تتسائل بشكل مستمر هل حليب الأم يفسد إذا لم يرضع؟، ونحن في الفقرات السابقة نوهنا بالإجابة على هذا التساؤل لعدم طرحه مرة ثانية.

نصائح عند العودة للرضاعة الطبيعية بعد الانقطاع

نصائح عند العودة للرضاعة الطبيعية بعد الانقطاع

إذا رغبت الأم في العودة مرةثانية للقيام بإرضاع طفلها بشكل طبيعي، فيجب عليها إتباع هذه النصائح التي تمكنهامن الوصول إلى هدفها المنشود، وإليكم أهم هذه النصائح:-

  • ●         اولا يجب علي الأم أن تتحلى بالصبر، وطولة البال، وذلك لكي تتمكن من جعل الطفل يتعود علي كيفية الرضاعة الطبيعية، ومن المعلوم أن هذاالأمر يستغرق وقتا طويلا.

  • ●       الإكثار من عدد مرات الرضاعه، لكي يعتاد الطفل علي ثدي أمه عليها أن تقوم بإرضاعه أكثر من ثماني مرات في اليوم، وذلك من أجل أن تحفز اللبن داخل صدرها ان يتكون بشكل أسرع، وبكميات كبيرة، ومن الناحية الثانية كي يعتاد الطفل الأمر.

  • ●       أخذ العديد من المكملات الغذائية، والأدوية التي يصفها الطبيب المعالج لكي تعزز من إنتاج اللبن، وذلك يكون بحذر ومراعاة استشارةالطبيب المختص.

  • ●       افعلي كافة الأوضاع التي تجعل طفلك يشعر بالراحةوالاطمئنان، ولكي تشجيعه علي الرضاعه قومي بوضع رأسه علي صدرك بشكل مباشر، واضغطي برفق علي صدرك من أجل ان يأخذ الطفل الخطوة في البدء.

  • ●       لن تحصلي علي النتيجة المرغوب من أول مرة، الأطفال قليلا ما يعتادوا بشكل سريع، لذلك عليكي التأني.

  • ●       سوف تلاحظين يوما ان الطفل يرضع كميات محدودة من اللبن، وأيام أخرى يرضع بشراهة وكثرة، فلا داعي للقلق من هذا الامر، فإنه شئ طبيعي جداً بالنسبة للبداية.

هل يمكن أن  يرجع اللبن بعد التوقف عن الرضاعه ؟

هل حليب الأم يفسد إذا لم يرضع

في حالة توقف الام عن القيام بإرضاع طفلها لفترة زمنية محددة، سواء كان ذلك بسبب ظروف صحية او لم يكن ،

و ينتابها الشك حول إمكانية عودة اللبن مرة أخرى بعد التوقف عن الرضاعه، لذلك سنجيب على هذه التساؤلات، وتقديم أهم النصائح المتعلقة بهذا الأمر من خلال السطور القادمة:-

  1. ●       ان الرابط المتواجد بين الجنين والأم يلعب دور كبير للغاية، فحين يتم وضع الطفل في الحضانة لوقت طويل لـ أيام ، هذا الأمر يؤثر بشكل كبير علي قوة الرابطة المتواجدة بين الام والطفل ، فنجد ان الطفل لم يعتاد حضن امه لعدة  ايام ، والشعور بالامان،وهذا يترتب عليه عدم رغبته في الرضاعه الطبيعية، لذلك فإن الحل الوحيد الذي يعزز هذه العلاقة بين الأم وطفلها، هو التلامس، ومحاولة الأم بشكل متكرر في استخدام كافة الطرق الممكنة لكي يعتاد عليها.
  2. ●       العامل النفسي، والحالة الصحية التي تتمتع بها الاملها دور فعال فى إعادة إنتاج اللبن مرة اخرى، لذلك نجد ان الام إذا كانت تتمتعبصحة جيدة فذلك يساعدها علي زيادة إدرار الحليب المستخدم للطفل.
  3. ●       أيضا كفاءة الطبيب، هو أمر مهم للغاية، فهو يعدحافز، وداعم كبير علي توجيه الأم بشكل صحيح، واستخدام كافة الطرق لأجل استعادةقواها الصحية، وتمكينها حتي تنجح من إرضاع طفلها بعد فترة الانقطاع.
  4. ●       إذا سبق للأم ممارسة الرضاعه الطبيعية بشكل مباشر معطفل آخر سابقا، فهذا يساعدها في تحفيز استعادة طفلها، وجعله جاهز ويعتاد الأمر بشكلأسرع، ويوفر عليها الكثير من الجهد والعناء.
  5. ●       انتظام الأم في المواعيد المحددة والخاصة بالرضاعة حتى سن الفطام ،فعليها ان تكون منظمة لكي يتمكن الطفل من الاعتياد عليها وإذا لم تكن كذلك فعليها المجاهدة فى ذلك .
  6. ●       محاولة إرضاع الطفل وهو نائم، وذلك إذا وجدت الأم أيإشارة علي ان الطفل الجائع فيمكنها إرضاعه وهو نائم والرضيع يستطيع ان يرضع بدون ادني مشاكل مطلقا.

 معلومة

 “هل تعلم ان الطفل لا يحتاج لوقت أو أشهر  لتعلم كيغـية شفط اللبن من صدر الام فـ عندما نزل من بطن امه يعتبر

الطفل متعلماً تلقائياً بمجرد إعطاء المرأة ثديها له يرضع منه بكل سلاسه فهو متعلم الشفط جيداً بعكسه مثلا عندما يكبر قد يحتاك إلي فترة طويلة لتعلم مهارة ما”

مفاهيم خاطئة عن الرضاعة

من أبرز، وأخطر المفاهيمالخاطئة، والشائعة عن الرضاعة الآتي:-

  • ●       قد يصل إلى أذهان البعض أن لبن الام لا يتواجد به قيمة غذائية عالية، وهذا الاعتقاد خاطئ لأن لبن الام يعد الأكثر قيمة غذائيةبالنسبة للطفل، وذلك لاحتوائه علي بروتين، ومضادات للأكسدة،  وتوافر به العديد من السعرات الحرارية، وذلك مقارنة بأي لبن اخر، في اي وجهة نظر مأخوذه عن ذلك فهي خاطئة.
  • ●       كما ان القول بأن الام إذا قامت بإرضاع جنينها بعدالولادة مباشرة سوف يؤدي إلى عدم تمكنها من ارضاعه مرة ثانية بصورة طبيعية ، وستجد صعوبة بالغةفى ممارسة الامر لاحقا، و يعد هذا من أبرز المعتقدات الخاطئة، والشائعة بين الكثير منالامهات ، بل أثبتت التجارب ان ملامسة الجنين لجسم أمه يجعله يعتاد عليها ، ويتولىلديهم رابطة قوية تزيد من رغبته فى الإقبال على الرضاعة بشكل كبير ويجعل الرضيع اكثر التصاقاً بامه .
  • ●       القول بأن لبن السرسوب أكثر ضررا للطفل فهذا أمرشائع، والحديث عنه غير علمي وغير منطقي بالمرة، فهذا اللبن يحتوي علي مكوناتغذائية تضم العديد من الفيتامينات، والمعادن التي تعمل على تقوية الجسم، وزيادةالمناعة لدى الجنين .
  • ●       ينتج عن الرضاعة الطبيعية العديد من الآثار الجانبيةمثال ذلك تشقق فى حلمة صدر الام ، وهذا القول خاطئ ولا صحة له، ولا لقائله، حيث أن الرضاعةهي عملية عاطفية بحتة تنشأ بين الام، والجنين، وفي حالة حدوث بعض المشاكل الغيرمؤثرة فى بداية الرضاعة، يتم تفاديها وعلاجها من خلال استخدام بعض العقارات الموصوفة من قبل الطبيب ثم تتم رضاعة الطفل بشكل عادي.
  • ●       استخدام الصبار  من أجل فطام الطفل ، كثير من الامهات يستخدم  الصبار للفطام ، وهذا من ضمنالأخطاء الكبرى، حيث أنه يجب على الأم أن تمهد للجنين بشكل سلس وسهل عملية الفطام،وذلك من خلال تقليل عدد الرضعات، واستبداله العصائر وسوائل كثيرة، وهذا يجعله يبدأفى الاستغناء عن ثدي أمه دون التأثير بشكل سلبي على نفسية الطفل.

 معلومة 

” هل تعلم ان لبن الأم بارد في الصيف ودافئ في الشتاء حيث انها لا تحتاج إلي التدفئة او التبريد لإرضاع الطفل بعكس اللبن الصناعي يحتاج إلي تسخين كل مرة 

فقد جعل الله الرحمن سبحانه وتعالي خروج اللبن هذا ذاتياً  فيها للرضيع “

أهمية الرضاعة الطبيعية وهل تغني عنها الصناعي

  • ●       أثبتت التجارب العلمية الحديثة أن لبن الأم هوالأكثر، وإن له فائدة مهمة بالنسبة للطفل، وذلك لاحتوائه على  الفيتاميناتوالمعادن المواد المضادة للأكسدة، التي تساعد على بناء جسم الطفل بشكل صحي، وتقويةالجهاز المناعي الخاص به، من أجل مقاومة الأمراض.
  • ●       إذ لابد أن تعلم كل أم عن أهمية اعتنائها بطفلها دون أحد ، وقيامها بإرضاع جنينها بشكل طبيعي، إذا أتاحت لها الظروف الصحية الخاصة بها ذلك.

وفي النهايه نكون قدمنا لكم اجابه علس سؤال مهم جدا وهو (هل حليب الأم يفسد إذا لم يرضع) نتمني ان نكون قدمنا لكم المعومات الدقيقة في اجابنتا على سؤالكم شكرا لكم زوار موقع صحه وطب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى